أخبار تقنيةأندرويدجوجل

جوجل تسحب ترخيص اندرويد من هواوي وتمنع هواتفها من استخدام خدمات جوجل أو أي تحديثات اندرويد

هواوي

في أعقاب الحملة الأمريكية على شركات التكنولوجيا الصينية ،
قامت Google بقطع ترخيص Huawei من Android ،
حيث وجهت ضربة هائلة لصانع الهواتف الذكية.
نشرت صحيفة رويترز الخبر أولاً والذي يفيد بتعليق Google للعمل مع شركة Huawei مع مصدر مطلع على الموضوع.

أصبحت شركة Huawei مقيدة الآن باستخدام مشروع Android Open Source Project أوAOSP ، مما يؤدي إلى فصل الشركة عن تطبيقات وخدمات Google الهامة التي يستخدمها المستهلكون خارج الصين على أجهزة Android.
هذا يعني أيضًا أن Huawei لن تكون قادرة على دفع تحديثات الأمان لنظام Android إلا بعد إتاحتها في AOSP ،على افتراض أن الشركة تستخدم نظام التحديث الخاص بها.

ستستمر Huawei في الوصول إلى نظام التشغيل Android المتاح من خلال الترخيص المفتوح المصدر ، المعروف باسم Android Open Source Project AOSP كما وضحنا،
والذي يتوفر مجانًا لأي شخص يرغب في استخدامه.
هناك حوالي 2.5 مليار جهاز Android نشط في جميع أنحاء العالم ، وفقا لجوجل.

لكن يقال إن Google ستتوقف عن تزويد Huawei بالوصول والدعم التقني والتعاون بما في ذلك تطبيقاتها وخدماتها المسجلة الملكية مثل جوجل بلاي و جيميل و درايف , إلخ
ستختفي تطبيقات Google الشهيرة مثل Gmail و YouTube ومتصفح Chrome المتاحة من خلال متجر Google Play من هواتف Huawei المستقبلية لأن هذه الخدمات غير مشمولة بترخيص مفتوح المصدر وتتطلب اتفاقية تجارية مع Google.

لم يتضح بعد كيف سيؤثر هذا على النطاق الكامل لتكاملات Android التي تعتمد عليها Huawei ،
ولكننا سنقوم بتحديث هذه القصة عندما نتلقى إيضاحات إضافية حول تأثيرات قرار Google.

لماذا حدث ذلك؟

جاء ذلك القرار وما سيلاحقه بعد أن تعرضت شركة Huawei لضغط متزايد من الرئيس ترامب والحكومة الأمريكية بسبب مخاوف من أن الحكومة الصينية قد تستخدم معداتها الالكترونية للتجسس على الشبكات الأمريكية.
هذه المخاوف كانت قيد البحث منذ فترة طويلة ؛ في عام 2018 ،
حذرت وكالات الاستخبارات الأمريكية من استخدام أجهزة Huawei و ZTE ،
ووصف السياسيون الأمريكيون Huawei بأنها “ذراع للحكومة الصينية بشكل فعال”.

تؤكد شركة Huawei أنه لا يمكن للحكومة الصينية أن تسمم معداتها بأي من تلك برامج التجسس أو غيرها ،
وأنها ظلت متفائلة بشأن مستقبل أعمالها.
لكن هذه الانتكاسة الأخيرة من Google تشكل خطراً كبيراً على مستقبل أعمال هواوي الأساسية في مجال الهواتف المحمولة.

كانت شركة هواوي تقوم بالفعل بإعداد نظام تشغيل خاص بها في حالة حظرها من استخدام Android و Windows ،
وقد تم بالفعل استخدام بعض هذا النظام في المنتجات التي تباع في الصين.

التأثيرعلى هواوي

من المتوقع أن يكون التأثير ضئيلًا في السوق الصيني.
حيث بعد أن يتم حظر معظم تطبيقات Google للأجهزة المحمولة في الصين ،
سيتم توفير البدائل من قبل المنافسين المحليين مثل شركتي تينسنت وبايدو.

قد تتعرض أعمال Huawei الأوروبية وهي ثاني أكبر سوق لها للضرب
حيث تقوم Huawei بترخيص هذه الخدمات من Google في أوروبا.

وقال جيف بلابر ، نائب رئيس الأبحاث في CCS Insight:
“إن وجود هذه التطبيقات أمر بالغ الأهمية بالنسبة لصانعي الهواتف الذكية للحفاظ على القدرة التنافسية في مناطق مثل أوروبا”.

Emad AboNar

مهتم بأخبار التكنولوجيا والهواتف الذكية ومؤسس موقع يلّا تكنو

مقالات ذات صلة

اترك رد

زر الذهاب إلى الأعلى